وصف الجنة في الإسلام

لا يستطيع أحد وصف الجنة كما ورد في الحديث القدسي، فعن أبي هريرة – رضي الله عنه – أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: “قال الله: أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر” (رواه البخاري)

ومع ذلك، فقد أخبر النبي محمد صلى الله عليه وسلم عن بعض صفتها. ففي الصحيحين عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: كان أبو ذر رضي الله عنه يحدث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “أدخلت الجنة فإذا فيها جنابذ اللؤلؤ، وإذا ترابها المسك”.

كما أخرج الإمام أحمد عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قلنا: يا رسول الله، حدثنا عن الجنة ما بناؤها؟ قال: “لبنة ذهب، ولبنة فضة، وملاطها المسك، وحصباؤها اللؤلؤ والياقوت، وترابها الزعفران، من يدخلها ينعم لا يبأس، ويخلد لا يموت لا تبلى ثيابه، ولا يفنى شبابه”

شاهد هذا الفيديو للاستماع إلى وصف الشيخ محمد حسان للجنة!

_________

اقرأ أيضا:

الجنة والنار عند اليهود والمسيحيين والمسلمين

12345
Loading...

اترك تعليقا


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.